الباحث القرآني

﴿وَالْهَدْيَ مَعْكُوفاً أَنْ يَبْلُغَ مَحِلَّهُ﴾ محبوسا واحدها فى قول أبى عمرو بن العلاء هدية مثل جدية السّرج والرّحل وهما البدادان، وعامة العرب يقولون: هدية وهدايا. ﴿فَتُصِيبَكُمْ مِنْهُمْ مَعَرَّةٌ﴾ جناية كجناية العرّ وهو الجرب. ﴿لَوْ تَزَيَّلُوا﴾ لو انمازوا.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.