الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
مَّا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ ۖ كَانَا يَأْكُلَانِ الطَّعَامَ ۗ انظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الْآيَاتِ ثُمَّ انظُرْ أَنَّىٰ يُؤْفَكُونَ
﴿أَنَّى يُؤْفَكُونَ﴾ أي كيف يحدّون ويصدّون عن الخير والدين والحق ويقال: أفكت [[«أفكت ... » قال الطبري (٦/ ١٧٩) : وقد أفكت الأرض إذا صرف عنها المطر.]] أرض كذا أي لم يصبها مطر وصرف عنها ولا نبات فيها ولا خير.