الباحث القرآني

فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّىٰ إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُم بَغْتَةً فَإِذَا هُم مُّبْلِسُونَ
﴿بَغْتَةً﴾ أي فجأة، يقال: بغتني أي فاجأنى. ﴿فَإِذا هُمْ مُبْلِسُونَ﴾ المبلس: الحزين الدائم، قال العجّاج: يا صاح هل تعرف رسما مكرسا ... قال نعم أعرفه وأبلسا [[ديوانه ١٦. - والكامل ٣٤٣، والطبري ٧/ ١١٦، والقرطبي ٦/ ٤٢٧، واللسان والتاج (بلس) .]] وقال رؤبة: وحضرت يوم خميس الأخماس ... وفى الوجوه صفرة وإبلاس [[ديوانه ٦٧- واللسان (بلس) .]] أي اكتئاب وكسوف وحزن.