الباحث القرآني

﴿كَأَنْ لَمْ يَغْنَوْا فِيهَا﴾ أي لم ينزلوا فيها ولم يعيشوا فيها، قال مهلهل غنيت دارنا تهامة فى الدهر وفيها بنو معدّ حلولا [[«كأن لم يغنوا ... ورسوم» : رواه ابن حجر عن أبى عبيدة فى فتح الباري ٨/ ٢٢٦.]] وقولهم مغانى الديار منها، واحدها مغنى قال: أتعرف مغنى دمنة ورسوم [[البيت من كلمة طويلة له فى كتاب البسوس ٧٨- ٨٠ وهو فى اللسان والتاج (غنو) .]] [[فى فتح الباري ٨/ ٢٢٦.]] ﴿فَكَيْفَ آسى﴾ أي أحزن وأتندم وأتوجع، ومصدره الأسى، وقال: وانحلبت عيناه من فرط الأسى [[الشطر للعجاج كما مر.]] (١٩١)
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.