الباحث القرآني

قوله: ﴿قَالُوۤاْ أُوذِينَا مِن قَبْلِ أَن تَأْتِينَا﴾. الآية. المعنى: قال موسى (عليه السلام)، لموسى (صلوات الله عليه)، حين قال لهم: ﴿ٱسْتَعِينُوا بِٱللَّهِ وَٱصْبِرُوۤاْ﴾: ﴿أُوذِينَا﴾ يقتل أبنائنا، ﴿مِن قَبْلِ أَن تَأْتِينَا﴾ (برسالة الله عز وجل)، ﴿وَمِن بَعْدِ مَا جِئْتَنَا﴾، بما توعدنا به من القتل لأبنائنا. وقيل معنى: ﴿وَمِن بَعْدِ مَا جِئْتَنَا﴾، أي: يدركنا فرعون فيقتلنا، وذلك حين تراءى الجمعان. قال ابن عباس: أَسْرى موسى (عليه السلام)، يبني إسرائيل حتى هجموا على البحر، فالتفتوا فإذا هم بَرهَجِ دواب فرعون، فقالوا: يا موسى، ﴿أُوذِينَا مِن قَبْلِ أَن تَأْتِينَا﴾، أي: بذبح أبنائنا، وإحياء نسائنا، ﴿وَمِن بَعْدِ مَا جِئْتَنَا﴾، هذا البحر أمامنا، وهذا فرعون قد رهقنا بمن معه؛ ﴿قَالَ عَسَىٰ (رَبُّكُمْ) أَن يُهْلِكَ عَدُوَّكُمْ وَيَسْتَخْلِفَكُمْ فِي ٱلأَرْضِ فَيَنظُرَ كَيْفَ تَعْمَلُونَ﴾، من بعدهم فيجازيكم على ما وقع منكم وقد علم كيف تعملون. و: "الأرض"، أرض الدنيا. وقيل: أرض الجنة. و: "الثانية" أرض الدنيا لا غير. و ﴿عَسَىٰ﴾: تَرَجِ، وهي واجبة من الله، (عز وجل). ﴿وَمِن بَعْدِ مَا جِئْتَنَا﴾، وقف.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب