الباحث القرآني

وقوله جل وعز ﴿وَيٰقَوْمِ ٱسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوۤاْ إِلَيْهِ يُرْسِلِ ٱلسَّمَآءَ عَلَيْكُمْ مِّدْرَاراً﴾. يُروى أنهم كانوا أصحابَ زروعٍ، وعمارة، وكانوا يسكنون رمالاً بين الشَّام واليمن، فبعث عليهم الريح فكانت تدخل في أنوفهم وتخرج من أدبارهم فتقطعهم. و ﴿مِدْرَاراً﴾ على التكثير: أي يتبع بعضُها بعضاً. * ثم قال جل وعز ﴿وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَىٰ قُوَّتِكُمْ﴾. قال مجاهد: أي شدَّةً إلى شدتكم. وقال غيره: كانوا قد أقاموا ثلاث سنين لا يُولد لهم.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.