الباحث القرآني

وقوله جل وعز ﴿وَقَالَ لِفِتْيَانِهِ﴾. قيل: يراد بالفتية، والفتيان ها هنا: المماليكُ. ثم قال: ﴿ٱجْعَلُواْ بِضَاعَتَهُمْ فِي رِحَالِهِمْ لَعَلَّهُمْ يَعْرِفُونَهَآ إِذَا ٱنْقَلَبُوۤاْ إِلَىٰ أَهْلِهِمْ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ﴾. قال أبو جعفر: في هذا قولان: أحدهما: أن المعنى "إذا رأوا البضاعة في رحالهم، وهي ثمن الطعام رجعوا، لأنهم أنبياء لا يأخذون شيئاً بغير ثمنٍ". وقيل: إذا رأوا البضاعة في الرحال، علموا أنَّ هذا لا يكون من أمرِ يوسفَ فرجعوا.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.