الباحث القرآني

قوله جل وعز ﴿وَقَالَ يٰبَنِيَّ لاَ تَدْخُلُواْ مِن بَابٍ وَاحِدٍ وَٱدْخُلُواْ مِنْ أَبْوَابٍ مُّتَفَرِّقَةٍ﴾. قال الضحاك: خافَ عليهم العَيْنَ. وقال غيره: العينُ حقٌّ، لأن النبي ﷺ كان يُعوِّذُ الحسنَ، والحسينَ رضي الله عنهما، فيقول: "أعيذُكُما بكلماتِ الله التَّامَّة، من كل لامَّة". وقيل: كَرِهَ أن يلحقهم شيءٌ، فيتوهم أنه من العين، فيُؤْثم في ذلك. والدليل على صحة هذا القول حديثُ النبي ﷺ "إذا سمعتم بالطَّاعُون في أرضٍ، فلا تَقْدُمُوا عليه..". وجوابٌ آخرُ: أن يكون كَرِهَ أن يدخلوا فيُستَرابَ بهم، والله عزَّ وجلَّ أعلم.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.