الباحث القرآني

وقوله تعالى ﴿مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لاَّ بَيْعٌ فِيهِ وَلاَ خِلاَلٌ﴾. قال أبو عبيدة: البيعُ ها هنا: الفديةُ. قال أبو جعفر: وأصل البيع في اللغة: أنْ تدفع وتأخذ عوضاً منه، والذي قال أبو عبيدة حسنٌ جداً، وهو مثلُ قوله تعالى: ﴿واتَّقُوا يَوْماً لاَ تَجْزِي نَفْسٌ عَنْ نَفْسٍ شَيْئاً﴾ ومثل قوله تعالى: ﴿وَلاَ يُقْبَلُ مِنْهَا عدلٌ﴾ أي قيمة. والخِلاَلُ، والمُخَالَّةُ، والخُلَّةُ: بمعنى الصداقة. قال الشاعر: صَرَفْتُ الهَوَى عَنْهُنَّ مِنْ خشْيَةِ الرَّدَى * وَلَسْتُ بمَقْليِّ الخِلاَلِ وَلاَ قَالِي
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.