الباحث القرآني

ثم قال تعالى: ﴿وَجَعَلْنَا لَكُمْ فِيهَا مَعَايِشََ﴾. أي في الأرض. * ثم قال تعالى: ﴿وَمَن لَّسْتُمْ لَهُ بِرَازِقِينَ﴾. قال مجاهد: يعني الدوابَّ، والأنعامَ. وقال غيره: يعني المماليك، والدواب. قال أبو جعفر: وهذا أولى لأنَّ (مَنْ) لا تكون لما لايعقل، إلاَّ أن يختلط معه من يعقل. والمعنى: وجعلنا لكم المماليك، والدواب، والأنعام. ويجوز أن يكون المعنى: أعشناكم، وأعشنا من لستم له برازقين.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.