الباحث القرآني

وقولُه جلَّ وعزَّ: ﴿وَلاَ تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌٌ﴾. رُوي عن ابن عباس قال: لا تَقُلْ ما ليس لك به علمٌ ﴿إِنَّ ٱلسَّمْعَ وَٱلْبَصَرَ وَٱلْفُؤَادَ كُلُّ أُولـٰئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً﴾ قال: يُسأل أكانَ ذاك أم لا؟. وقال ابنُ الحنفيِّة ـ رحمةُ اللهِ عليه ـ: هذا في شهادة الزُّور. ورَوَى حجَّاجٌ عن ابن جُرَيجٍ، عن مجاهد قال: ﴿لاَ تَقْفُ﴾ لا تَرْم. قال أبو جعفر: وهذه الأقوالُ ترجع إلى معنىً واحدٍ، وهو من قَفَوتُ الشَّىءَ: أي اتَّبعتُ أَثَره، والمعنى: لا تُتبِعنَّ لسانَك ما لم تعلَمْهُ، فتتكلَّمَ بالحَدْسِ والظَنِّ. وحكَى الكِسائيُّ: ﴿وَلاَ تَقْفُ﴾ من القيافة، وهو بمعنى الأول، على القلب.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.