الباحث القرآني

وقولُه جلَّ وعز: ﴿أَمْ أَمِنْتُمْ أَن يُعِيدَكُمْ فِيهِ تَارَةً أُخْرَىٰ فَيُرْسِلَ عَلَيْكُمْ قَاصِفاً مِّنَ ٱلرِّيحِِ﴾. قال ابن عباس: هي التي تُغرِق. قال أبو جعفر: يُقال: قَصَفَه إذا كَسَره، كأنها من شِدَّتها تكسِرُ الشَّجَر. * وقوله جل وعز: ﴿فَيُغْرِقَكُم بِمَا كَفَرْتُمْ ثُمَّ لاَ تَجِدُواْ لَكُمْ عَلَيْنَا بِهِ تَبِيعاً﴾. قال مجاهد: ثائراً. قال أبو جعفر: وهو من الثأر، وكذلك يُقال لكل من طَلَبَ بثأرٍ أو غيره: تبِيعٌ، وتَابعٌ، ومنه قوله تعالى ﴿فَاتِّبَاعٌ بالمعْرُوفِ﴾ أي مطالبةٌ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.