الباحث القرآني

وقوله جل وعز ﴿أَفَحَسِبَ ٱلَّذِينَ كَفَرُوۤاْ أَن يَتَّخِذُواْ عِبَادِي مِن دُونِيۤ أَوْلِيَآءَ﴾. قال أبو إسحاق: المعنى: أفحسب الذين كفروا أن ينفعهم أن يتخذوا عبادي من دوني اولياء؟. ورَوَى عَبَّادُ بنُ الربيع أن عليَّ بنَ أبي طالب رحمة الله عليه قرأ: ﴿أَفَحْسَبُ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنْ يَتَّخِذُوا عِبَادِي مِنْ دُوْنِي أَوْلِيَاءَ﴾. قال أبو عبيدة: أي أَرَضْوا بذلك؟ أكَفَاهم ذلك؟. * ثم قال جل وعز: ﴿إِنَّآ أَعْتَدْنَا جَهَنَّمَ لِلْكَافِرِينَ نُزُلاً﴾. النُّـزُلُ عند أهل اللغة: ما هُيِّءَ للضيفِ وما أشبهه، والنَّـزَلُ بفتحتين: الرَّيْعُ.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.