الباحث القرآني

وقوله جل وعز: ﴿لاَّ يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْواً إِلاَّ سَلاَماً﴾. اللَّغْوُ: الباطلُ، وما يُؤثم فيه، وما لا معنى له. والسَّلاَمُ: كلُّ ما يسْلُم منه، وهو اسمٌ جامعٌ للخير، أي لا يسمعون إلاَّ كلَّ ما يحبُّون. * ثم قال جل وعز ﴿لَهُمْ رِزْقُهُمْ فِيهَا بُكْرَةً وَعَشِيّاً﴾. رَوَى الضحاكُ عن ابن عباس قال: في مقادير اللَّيْلِ والنَّهار. قال أبو جعفر: ومعنى هذا أنَّ الجنة ليست فيها غَدَاةٌ ولا عَشِيَّةٌ، ولكنِ المعنى: في مقادير هذه الأوقات. وقال قتادة: كانت العرب إذا وجد الرجل منهم ما يأكل بالغداة والعشيِّ، عَجَب به، فأعلمهم اللهُ أن ذلك في الجنة.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب