الباحث القرآني

وقوله جل وعز: ﴿لاَّ يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْواً إِلاَّ سَلاَماً﴾. اللَّغْوُ: الباطلُ، وما يُؤثم فيه، وما لا معنى له. والسَّلاَمُ: كلُّ ما يسْلُم منه، وهو اسمٌ جامعٌ للخير، أي لا يسمعون إلاَّ كلَّ ما يحبُّون. * ثم قال جل وعز ﴿لَهُمْ رِزْقُهُمْ فِيهَا بُكْرَةً وَعَشِيّاً﴾. رَوَى الضحاكُ عن ابن عباس قال: في مقادير اللَّيْلِ والنَّهار. قال أبو جعفر: ومعنى هذا أنَّ الجنة ليست فيها غَدَاةٌ ولا عَشِيَّةٌ، ولكنِ المعنى: في مقادير هذه الأوقات. وقال قتادة: كانت العرب إذا وجد الرجل منهم ما يأكل بالغداة والعشيِّ، عَجَب به، فأعلمهم اللهُ أن ذلك في الجنة.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.