الباحث القرآني

وقوله جلَّ وعز ﴿وَمَا نَتَنَزَّلُ إِلاَّ بِأَمْرِ رَبِّكَ لَهُ مَا بَيْنَ أَيْدِينَا وَمَا خَلْفَنَا وَمَا بَيْنَ ذٰلِكََ﴾. روى عمرو بن ذرٍّ، عن أبيه عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال: قال النبي ﷺ لجبريل عليه السلام: "لِمَ لاَ تَزُورَنَا أكثرَ ممَّا تَزُورُنا"؟ فأنزل اللهُ: ﴿وَمَا نَتَنَزَّلُ إِلاَّ بِأَمْرِ رَبِّكَ﴾ إلى آخر الآية، وكان هذا الجواب له. ورَوَى أبو حَصِينٍ عن سعيد بن جُبَير في قوله تعالى ﴿مَا بَيْنَ أَيْدِينَا﴾ قال: من أمرِ الآخرة ﴿وَمَا خَلْفَنَا﴾ من أمرِ الدنيا ﴿وَمَا بَيْنَ ذٰلِكَ﴾ ما بين الدنيا والآخرة أي البرزخ. وقوله عز وجل ﴿وَمَا كَانَ رَبُّكَ نَسِيّاً﴾. قيل معناه: لم ينْسَكَ وإن تأخَّر عنك الوحيُ. وقيل: هو عالمٌ بما كان، وبما يكون ـ ولم يقع ـ وما هو كائنٌ. لم ينقطع، حافظٌ له، لم يَنْسَ منه شيئاً.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.