الباحث القرآني

ثم قال سبحانه ﴿كَلاَّ سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ﴾. "كلاَّ" عند أهل العربية تنقسم قسمين: أحدهما: أن يكون ردعاً وتنبيهاً، وردّاً لكلام، وهي ها هنا كذلك، أي ارتدعوا عن هذا، وتنبَّهوا على وجه الضلالة فيه. فإذا كانت كذا، فالوقوفُ عليها التَّمام. وتكونُ ردعاً وتنبيهاً، ولا تكون رداً لكلامٍ، نحو قوله تعالى ﴿كَلاَّ إِنَّ الإِنْسَانَ لَيَطْغَى﴾. * وقوله جل وعز ﴿وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدّاً﴾. أي أعواناً. قال مجاهد: أي تكون أوثانهم عليهم في النار، تخاصمهم، وتكذِّبُهُمْ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.