الباحث القرآني

وقولُه جلَّ وعز: ﴿ إِذَا رَأَتْهُمْ مِّن مَّكَانٍ بَعِيدٍ سَمِعُواْ لَهَا تَغَيُّظاً وَزَفِيراً﴾. قيل في معنى هذا قولان: أحدهما: سمعوا لِمَنْ فيها من المعذَّبين تَغَيُّظَاً وزفيراً. واستشهدَ صاحبُ هذا القولِ بقوله عزَّ وجل: ﴿لَهُمْ فِيهَا زَفِيرٌ وشَهِيقٌ﴾. والقولُ الآخرُ: أن المعنى سمعوا لها تغيُّظاً عليهم، كما قال تعالى ﴿تَكَادُ تَمَيَّزُ مِنَ الغَيْظِ﴾. والقولُ الثاني أَوْلى، لأنه قال ﴿سَمِعُواْ لَهَا﴾ ولم يقل: سمعوا فيها، ولا منها. والتقديرُ: سمعوا لها صوتَ تغيُّظ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.