الباحث القرآني

وقولُه تعالى: ﴿ٱلرَّحْمَـٰنُ فَسْئَلْ بِهِ خَبِيراً﴾. قال أبو إسحق: أي اسألْ عنه، وقد حكى هذا جماعةٌ من أهل اللغة، أنَّ "الباء" بمعنى "عَنْ" كما قال جلَّ وعزَّ ﴿سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ﴾ وقال الشاعر: هَلاَّ سَأَلْتِ الخَيْلَ يا ابْنَةَ مَالِكٍ * إنْ كنتِ جَاهِلةًَ بما لم تَعْلَمي قال عليُّ بنُ سليمان: أهلُ النظر يُنكرون أن تكون الباء بمعنى "عن" لأنَّ في هذا فساد المعاني، قال: ولكنْ هذا مثلُ قولِ العرب: لو لقيتَ فلاناً لَلَقِيكَ به الأسدُ، أي لَلقِيَكَ بلقائك إيَّاه الأسدُ. والمعنى: فاسأل بسؤالك، على ما تقدَّم.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.