الباحث القرآني

وقولُه جلَّ وعزَّ: ﴿وَصَدَّهَا مَا كَانَت تَّعْبُدُ مِن دُونِ ٱللَّهِ﴾. قال مجاهد: أي كفْرُها. قال أبو جعفر: والمعنى على هذا: وصدَّها اعتيادها ما كانت عليه من الكفر، وبيَّن ذلك بقوله ﴿إِنَّهَا كَانَتْ مِن قَوْمٍ كَافِرِينَ﴾. وقال يَعْلَى بن مسلم: قرأتُ على سعيد بن جبير ﴿إِنَّهَا كَانَتْ مِن قَوْمٍ كَافِرِينَ﴾ فقال: أَنَّها بالفتح، وقال: إنَّما وصفَها، وليس يستأنفُ. وفي معناه قولٌ آخر: وهو أن يكون المعنى: وصدَّها عمَّا كانت تبعدُ من دونِ اللهِ، ثم حُذِف "عَنْ" كما تُحذف حروف الخفض، مع ما يَتَعدى إلى مفعولينِ أحدهما بحرف.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب