الباحث القرآني

وقوله جلَّ وعز ﴿وَآتَيْنَاهُ أَجْرَهُ فِي ٱلدُّنْيَا﴾. رَوَى سفيان عن حُميد بِن قَيْسٍ قال: أَمَرَ سعيدُ بن جُبير إنساناً، أن يسأل عكرمة عن قوله تعالى: ﴿وَآتَيْنَاهُ أَجْرَهُ فِي ٱلدُّنْيَا﴾. فقال عكرمة: أهلُ المِلَلِ كلِّها تَدَّعيه، وتقول: هو منَّا، فقال سعيد بن جُبير: صَدَقَ. وقال قتادة: هو مثلُ قولِهِ تعالى ﴿وَآتَيْنَاهُ الدُّنْيَا حَسَنَةً﴾. أي عافيةً وعملاً صالحاً، وثناءً حسناً وذاك أن أهل كلِّ دينٍ يتولَّونه. وقيل: ﴿وَآتَيْنَاهُ أَجْرَهُ فِي ٱلدُّنْيَا﴾: إن أكْثَرَ الأنبياءِ من وَلدهِ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.