الباحث القرآني

قال تعالى ﴿كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ ٱلْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ ٱلْقِيَامَةِ﴾. وهذا تمثيلٌ، والمعنى: كل نفسٍ ميِّتةٌ، وأنشد أهل اللغة: مَنْ لَمْ يَمُتْ عَبْطةً يَمُتْ هَرماً * لِلْمَوْتِ كأسٌ فَالْمَرْءُ ذَائِقُها * ثم قال جل وعز ﴿فَمَن زُحْزِحَ عَنِ ٱلنَّارِ وَأُدْخِلَ ٱلْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ﴾. ﴿زُحْزِحَ﴾: نُحِّيَ، و ﴿فَازَ﴾: إذا نجا واغتبط بما هو فيه، فأما قولهم: مفازة، فإنما هو على التفاؤل، كما يُقال للأعمى: بصيرٌ، وقد قيل: إن مفازةً من قولهم: فوَّز الرجل: إذا مات، وهذا القول ليس بشيء، لأن قولهم: فوّز الرجل، إنما هو على التفاؤل أيضاً.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.