الباحث القرآني

قوله عز وجل ﴿وَإِنَّ مِنْ أَهْلِ ٱلْكِتَابِ لَمَن يُؤْمِنُ بِٱللَّهِ وَمَآ أُنزِلَ إِلَيْكُمْ وَمَآ أُنزِلَ إِلَيْهِمْ﴾. "رُوي أن النبي ﷺ صلَّى على النجاشيِّ، وترحَّم عليه، فقال قومٌ من المنافقين: صلى عليه وليس من أهل دينه." فأنزل الله عز وجل ﴿وَإِنَّ مِنْ أَهْلِ ٱلْكِتَابِ لَمَن يُؤْمِنُ بِٱللَّهِ وَمَآ أُنزِلَ إِلَيْكُمْ وَمَآ أُنزِلَ إِلَيْهِمْ خَاشِعِينَ للَّهِ﴾ أي متواضعين، ومنه قول الشاعر: * "وَإذَا افْتَقَرْتَ فَلا تَكُنْ مُتَخَشِّعَاً وَتَجَّملِ" * ثم قال عز وجل ﴿لاَ يَشْتَرُونَ بِآيَاتِ ٱللَّهِ ثَمَناً قَلِيلاً﴾. لأنه قد خبَّر أن منهم من ثَبتَ على دينه، لأخذ الرُّشَا، ولئلا تبطل رياستُه.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.