الباحث القرآني

وقولُه جلَّ وعزَّ: ﴿مِّنَ ٱلْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُواْ مَا عَاهَدُواْ ٱللَّهَ عَلَيْهِ﴾. يقال: صَدَقْتُ العهدَ: أي وفَّيتُه. * ثم قال جل وعزَّ ﴿فَمِنْهُمْ مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُواْ تَبْدِيلاً﴾. رَوَى سعيدُ بن مسروق عن مجاهد: قال: ﴿نَحْبَهُ﴾: عَهْده. ورَوَى خُصيف عن عكرمةَ عن ابن عباس ﴿فَمِنْهُمْ مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ﴾: قال: مات على ما عاهد عليه ﴿وَمِنْهُمْ مَّن يَنتَظِرُ﴾ ذلك. قال أبو جعفر: حَكَى أهل اللغة أن النَّحْبَ: العهْدُ، والنَّفسُ، والخطرُ العظيم. وأشهرُها أن النَّحْبَ: العهدُ، كما قال مجاهد. ويُصحِّحه أنه يُروى أن قوماً جعلوا على أنفسهم، إنْ لاقَوْا العدُوَّ، أن يَصْدُقُوا القِتالَ، حتى يُقْتَلوا، أو يفتحَ اللهُ جلَّ وعز عليهم. فالمعنى: فمنهم من قضى أجَلَه، وسُمِّي الأجلُ عهداً، لأنه على العهد كان، أو قَضَى عهده. * ثم قال تعالى: ﴿وَمَا بَدَّلُواْ تَبْدِيلاً﴾. أي وما بدَّلوا دينهم تبديلاً.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.