الباحث القرآني

وقوله جلَّ وعزَّ: ﴿وَإِنَّآ أَوْ إِيَّاكُمْ لَعَلَىٰ هُدًى أَوْ فِي ضَلاَلٍ مُّبِينٍ﴾. المعنى: وإنا لَعَلى هُدَى أو في ضلالٍ مبين، أو إيَّاكم لعلى هدىً أو في ضلال مبين.. ثم حُذف. وهذا على حُسْنِ المخاطبة والتقرير، أي قد ظهرتِ البراهينُ، وتبيَّن الحقُّ، كما يُقال: قد علمت أيُّنَا الكَاذِبُ؟ قال قتادة: ﴿ثُمَّ يَفْتَحُ بَيْنَنَا﴾ أي يقضي بيننا.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.