الباحث القرآني

وقوله جل وعز: ﴿وَلَقَدْ سَبَقَتْ كَلِمَتُنَا لِعِبَادِنَا ٱلْمُرْسَلِينَ﴾. أي سبق منا القولُ لرسلنا، إنهم لهم المنصورون، أي مضى بهذا منا القضاءُ والحكم. قال الفراء: أي سبقت لهم السعادة، وهي في قراءة عبدالله ﴿وَلَقَدْ سَبَقَتْ كَلِمَتُنَا عَلَى عِبَادِنَا المُرْسَلَينَ﴾. وقيل: أراد بالكلمة قوله عز وجل ﴿كتبَ اللهُ لأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي﴾.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.