الباحث القرآني

وقوله جلَّ وعز: ﴿فَرَاغَ إِلَىٰ آلِهَتِهِمْ فَقَالَ أَلاَ تَأْكُلُونَ﴾. أي مالَ وعَدَل، ومنه الرَّواغُ، ثم قال ﴿أَلاَ تَأْكُلُونَ﴾؟ تعجباً. أي فقرَّب إليها الطَّعام، فقال: ﴿أَلاَ تَأْكُلُونَ﴾؟ فلمَّا لم يرها تأكلُ، قال: أَلاَ تنطقون؟. وقال أبو مالك: جاء إلى آلهتهم، وكانوا قد جعلوا بين أيديها طعاماً، فلمَّا لم تُكَلِّمْه قال ﴿مَا لَكُمْ لاَ تَنْطِقُونَ﴾ فأخذ فأساً فضرب به حافَّتَيْها، ثم علَّقه في عُنُقِ أكبرها.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.