الباحث القرآني

وقوله جلَّ وعزَّ: ﴿وَلَقَدْ فَتَنَّا سُلَيْمَانَ وَأَلْقَيْنَا عَلَىٰ كُرْسِيِّهِ جَسَداً ثُمَّ أَنَابَ﴾. قد رُويتْ في ذلك أخبارٌ: أ- منها أن شيطاناً غَلَبَ على ملكه أيَّاماً. ب- ومنها أن الشَّياطينَ قتلتْ ابنَه، خوفاً من أن يملكهم بعده، وألقَتْهُ على كرسيِّه، واللهُ أعلمُ بما كان من ذلك. والكلامُ يوجب أنه أُزيل ملكه، فجلس آخرُ على كرسيِّه.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.