الباحث القرآني

وقوله جل وعزَّ: ﴿أَفَمَن يَتَّقِي بِوَجْهِهِ سُوۤءَ ٱلْعَذَابِ يَوْمَ ٱلْقِيَامَةِ﴾. في الكلام حذفٌ. والمعنى: أفمن يتَّقي بوجهه سوء العذاب، كمن يدخل الجنة؟ قال مجاهد: يخرُّ على وجهه في العذاب يوم القيامة. قال أبو جعفر: ويُرْوى أنه يُلْقى في النَّارِ مغلولاً، فلا يقدرُ أن يتَّقِي النَّارَ إلاَّ بوجْهِهِ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.