الباحث القرآني

ثم قال جلَّ وعز: ﴿رَبَّنَا وَأَدْخِلْهُمْ جَنَّاتِ عَدْنٍ ٱلَّتِي وَعَدْتَّهُمْ﴾. يُروى أن عمرَ بن الخطاب قال لكعب الأحبار: ما جَنَّاتُ عَدْنٍ؟ قال: قصورٌ من ذَهَبٍ في الجنَّةِ، يدخلُها النَّبيُّون، والصِّدِّيقون، والشهداءُ، وأئمةُ العَدْلِ. قال أبو جعفر: العَدْنُ في اللُّغة: الإِقامةُ، وقد عَدَنَ بالمكان: أقام به.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.