الباحث القرآني

ثم زادهم في الدلالة فقال جل وعز: ﴿وَمِنْ آيَاتِهِ أَنَّكَ تَرَى ٱلأَرْضَ خَاشِعَةً﴾. قال قتادة: أي غبراء، متهشمة. * ثم قال جل وعز: ﴿فَإِذَآ أَنزَلْنَا عَلَيْهَا ٱلْمَآءَ ٱهْتَزَّتْ وَرَبَتْ﴾. قال مجاهد: ﴿اهْتَزَّتْ﴾ أي بالنَّبَاتِ. قال أبو جعفر: يُقال: اهتَزَّ الإِنسانُ أي تحرَّكَ، ومنه قوله: تَرَاهُ كَنَصْلِ السَّيْفِ يَهْتَزُّ لِلْنَّدَى * إذَا لَمْ تَجِدْ عِندَ امْرِئِ السَّوْءِ مَطْمَعاً ثم قال: ﴿وَرَبَتْ﴾ قال مجاهد: أي ارتفعت، لتنبتَ. قال أبو جعفر: قرأ أبو جعفر "يَزيد بن القَعْقَاع" وخالد ﴿وَرَبَأَتْ﴾ معناه: عَظُمت، من الرَّبيئةِ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.