الباحث القرآني

وقوله جل وعز: ﴿وَيَسْتَجِيبُ ٱلَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ ٱلصَّالِحَاتِ وَيَزِيدُهُم مِّن فَضْلِهِ﴾. ﴿الَّذِينَ﴾ في موضع نصبٍ، بمعنى: ويستجيب لِلَّذِينَ آمنوا، كما قال سبحانه ﴿وَإِذَا كَالُوهُم﴾ أي كالوا لهم، يُقال: استجبتُه بمعنى أجبتُهُ، وأنشد الأصمعي: وَدَاعٍ دَعَا يَا مَنْ يُجِيبُ إلَى النَّدَى * فَلَمْ يَسْتَجِبْهُ عِنْدَ ذَاكَ مُجِيبُ ويجوز أن يكون في موضع رفع، ويكون ﴿وَيَسْتَجِيبُ ٱلَّذِينَ آمَنُواْ﴾ بمعنى يُجيب الذين آمنوا، كما قال عز وجل ﴿فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي﴾. قال محمد بن يزيد: حقيقته: فليستدعوا الإِجابة، هكذا حقيقةُ معنى "استفعل".
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.