الباحث القرآني

وقوله جل وعز: ﴿وَتَرَاهُمْ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا خَاشِعِينَ مِنَ ٱلذُّلِّ يَنظُرُونَ مِن طَرْفٍ خَفِيٍّ﴾. أي ينظرون إلى النَّارِ. قال مجاهد: ﴿خَفِيٍّ﴾ أي ذليل. قال أبو جعفر: وقيل: ينظرون بقلوبهم، لأنهم يُحْشَرون عُمياً. وقول جل وعز: ﴿وَقَالَ ٱلَّذِينَ آمَنُوۤاْ إِنَّ ٱلْخَاسِرِينَ ٱلَّذِينَ خَسِرُوۤاْ أَنفُسَهُمْ وَأَهْلِيهِمْ يَوْمَ ٱلْقِيَامَةِ﴾. قال قتادة: خسروا أهليهم الَّذِين في الجنة، أُعِدُّوا لهم لو أطاعوا. وقيل: لمَّا كان المؤمنون، يُلْحقُ بهم أهلُوهم في الجنة، وكان الكفَّار لا يجتمعون معهم في خيرٍ، كانوا قد خسروهم، قال الله تعالى ﴿وَالَّذِينَ آمَنُوا وَاتَّبَعَتْهُمْ ذُرِّيَتُهُمْ بِإيمَانٍ أَلْحَقْنَا بِهِمْ ذُرِّيَّاتِهِمْ﴾.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.