الباحث القرآني

وقوله جل وعز: ﴿أَمْ أَبْرَمُوۤاْ أَمْراً فَإِنَّا مُبْرِمُونَ﴾. قال مجاهد: أي أم أجمعوا على كيدٍ أو شرٍّ، فإنَّا نَكيدهم. قال الفراء: أي أم أحكموا أمراً يُنجيهم من عذابنا على قولهم، فإنا نُعَذِّبهم. قال أبو جعفر: يقال: أَبْرَمَ الأَمْرَ: إذا بالغ في إحكامه، وأبرم الفَاتِلُ: إذا أحكمَ الفَتْلَ، وهو الفَتْلُ الثاني، والأول سَحِيلٌ كما قال: * "مِنْ سَحِيلٍ وَمُبْرَمِ" * ومنه: رجل بَرَمٌ: إذا كان لا يدخل في الميسر، أو كان ضيِّق الخُلُق لا يجتمع مع النَّاسِ، كما قال الشاعر: وَلاَ بَرَماً تُهْدَى النَّسَاءُ لِعِرْسِهِ * إذَا القَشْعُ مِنْ بَرُدِ الشِّتَاءِ تَقَعْقَعَا و "بُرْمَة" من هذا، سُمِّيت به، للإِلحاح عليها بالإِيقاد.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.