الباحث القرآني

ثم قال جلَّ وعزَّ: ﴿يَهْدِي بِهِ ٱللَّهُ مَنِ ٱتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ ٱلسَّلاَمِ﴾. السبلُ: الطُّرُق، والسلامُ: يحتمل معنيين: أحدهما: أن يكون السَّلامُ بمعنى السَّلامة، كما يُقال: اللَّذَاذُ واللَّذَاذةُ. والمعنى الآخرُ: أنَّ السلام اسمٌ من أسماء الله جل وعز. فالمعنى على هذا: يَهْدِيِ به اللهُ سُبُلهَ أي من اتَّبعها نجَّاه.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.