الباحث القرآني

وقولُه جل وعز ﴿وَلَوْ أَنَّهُمْ أَقَامُواْ ٱلتَّوْرَاةَ وَٱلإِنْجِيلَ﴾. أي لو أظهروا ما فيها من صفة النبي ﷺ. ﴿وَمَآ أُنزِلَ إِلَيهِمْ مِّن رَّبِّهِمْ﴾ يعني به القرآن، واللهُ أعلم. * ثم قال جل وعز: ﴿لأَكَلُواْ مِن فَوْقِهِمْ وَمِن تَحْتِ أَرْجُلِهِم﴾. فهذا يدل على أنهم كانوا في جدب. و ﴿مِن فَوْقِهِمْ﴾ على قول ابن عباس ومجاهد والسدي يعني: المطر، ﴿وَمِن تَحْتِ أَرْجُلِهِم﴾ يعني: النبات. وقيل: يجوز أن يكون تمثيلاً: أي لوسّعنا عليهم كما يقال: فلان في خير من قرنه إلى قدمه، أي قد شمله الخير. والأولُ قول أهل التأويل.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.