الباحث القرآني

وقوله جل وعز: ﴿أُحِلَّ لَكُمْ صَيْدُ ٱلْبَحْرِ وَطَعَامُهُ مَتَاعاً لَّكُمْ وَلِلسَّيَّارَةِ﴾. روى عمر بن أبي سلمة [عن أبيه] عن أبي هريرة عن عمر قال: "صيدُ البحرِ ما صِيدَ منه، وطعامُه ما قَذَفَ". وكذلك روى سعيد بن جبير عن ابن عباس: وقيل: طعامُه: ما زُرِعَ لأنه به ينبتُ. وقال سعيد بن جبير: طعامُه: المليحُ منه، وصيدُه: ما كان طرَّياً. البيِّنُ أن صيده أن تصيدوا، وطعامه أن تأكلوا الصيَّدَ. قال مجاهد: ﴿لَّكُمْ﴾ لأهل القرى ﴿وَلِلسَّيَّارَةِ﴾ لأهل الأمصار. وقيل: السيَّارة: المسافرون، وهذا أولى.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.