الباحث القرآني

وقوله جلَّ وعزَّ: ﴿يَامَعْشَرَ ٱلْجِنِّ وَٱلإِنْسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِّنْكُمْ﴾. والرسل من الإِنس؟ ففي هذا جوابان: أحدهما أنه رُوِيَ عن ابن عبّاس أنه قال: رسلُ الجنِّ الذين لقُوا قومَهم فبلَّغوهم. يعني ابنُ عبَّاس الذين قالوا: ﴿إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنَاً عَجَبَاً﴾. وهم بمنـزلة الرسل إلى قومهم لأنهم قد بلَّغوهم. وكذلك قال مجاهد: الرُّسُل في الإِنس، والنِّذَارةُ في الجنِّ. والقول الآخر: أنه لمَّا كانت الإِنس والجنّ، ممَّن يخاطب ويعقل قيل: ألم يأتِكم رُسُلٌ منكم، وإنْ كانت الرسل من الإِنس خاصّةً.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.