الباحث القرآني

وقوله جلَّ وعز: ﴿وَهُوَ ٱللَّهُ فِي ٱلسَّمَاوَاتِ وَفِي ٱلأَرْضِ﴾. قيل: المعنى: وهو إلهٌ في السموات، وفي الأرض. والألفُ واللاَّم في أحد قولي سيبويه: مُبْدَلَةٌ من همزة، والأصلُ عنده: إلهٌ. فالمعنى على هذا: هو المعبودُ في السموات وفي الأرض. ويجوز أن يكون المعنى: وهو الله المُنْفَرِدُ بالتَّأليه في السموات وفي الأرض، كما تقول: هو في حاجاتِ الناس، وفي الصلاة. ويجوزُ أن يكون خبراً بعد خبر، ويكون المعنى: وهو اللهُ في السموات، وهو اللهُ في الأرض.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتائج.