الباحث القرآني

وقوله جلّ وعزّ: ﴿أَلَمْ يَرَوْاْ كَمْ أَهْلَكْنَا مِن قَبْلِهِم مِّن قَرْنٍ﴾. قيل: القَرْن: ستّون عاماً، وقيل: سبعون، فيكون التقدير على هذا: من أهل قَرْن. وأصحُّ من هذا القول: القَرْنُ: كلُّ عالَمٍ في عصر لأنه مأخوذ من الاقتران، أي: عالَمٌ مقترِنٌ بعضُهم إلى بعض. وفي الحديث عن النّبيّ ـ ﷺ ـ قال: "خيرُ النَّاسِ القَرْنُ الذي أنا فيه ـ يعني أصحابَه ـ ثم الذين يلونهم، ثم الذين يلونهم". وأكثرُ أصحاب الحديث على أنّ القَرْن: مائةُ سنةٍ، واحتجّوا بأنّ النّبيّ قال لعبدالله بن بُسْر: "تعيش قَرْناً"، فعاش مائة سنة. وقوله جلّ وعزّ: ﴿وَأَرْسَلْنَا ٱلسَّمَآءَ عَلَيْهِم مِّدْرَاراً﴾. أي تَدِرُّ عَلَيْهِمْ، ومِدْرَارٌ على التكثير، كما يقال امرأة مِذْكارٌ، إذا كَثُرَت ولادتُها للذُّكور، ومِئْناثٌ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب