الباحث القرآني

وقوله جلّ وعزّ: ﴿وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لأَبِيهِ آزَرَ أَتَتَّخِذُ أَصْنَاماً آلِهَةً﴾؟ [آية ٧٤]. فقرأ الحسن: "آزَرُ" بالرفع. وفي حرف أُبَيّ: يا آزرُ. قال الحسن: هو اسم أبيه، وذهب الحسن إلى أنه نداءٌ. وقال سليمان التَيْمِيُّ: معنى آزرُ: يا أَعْوَجُ. وقيل: كان لأبيه اسمان: كان يقال له: تارح، وآزر. وقيل: آزر اسم صنم، والمعنى على هذا القول: أَتَتَّخِذُ آزَرَ أي أَتَتَّخِذُ أصناماً؟!
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.