الباحث القرآني

وقوله جل وعز ﴿وَلَماَّ سَكَتَ عَن مُّوسَى ٱلْغَضَبُ﴾. معناه: سَكَنَ. قال أبو إسحاقَ: يُقَال: سَكَتَ، يَسْكُت، سَكْتاً: إذَا سَكَنَ، وسَكَتَ، يَسْكُتُ، سُكُوتاً وَسَكْتاً: إذا قطع الكلام. ومعنى ﴿وَفِي نُسْخَتِهَا﴾ وفيما نُسِخَ منها أي فيها هدىً ورحمة. قال ابن كيسان: ﴿وَفِي نُسْخَتِهَا﴾ فيه قولان: أحدهما: أنَّها جُدِّدَتْ له في لوحين. وقيل: فيما انتُسِخَ منها، وكانت قد تكسَّرتْ، فذهب أكثرها، وانتسخ ما قُدر عليه منها، وفي تلك النسخة ﴿هُدَىً﴾ أي بيانٌ ﴿وَرَحْمَةٌ﴾ أي ما يدلُّ على ما يوجب الرحمة ولهذا قال: ﴿هُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلَّذِينَ هُمْ لِرَبِّهِمْ يَرْهَبُونَ﴾. يجوز أن يكون معنى (اللاَّم) معنى (من أجل) كما تقول: أنا أكْرِمُ فلاناً لَكَ. ويجوز أن يكون المعنى: رهبتهم لربهم.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.