الباحث القرآني

وقوله جل وعز ﴿قُلْ أَمَرَ رَبِّي بِٱلْقِسْطِ﴾. أي بالعدل. ﴿وَأَقِيمُواْ وُجُوهَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ﴾. قال مجاهد: أي استقبلوا القبلة أينما كنتم، ولو كنتم في كنيسة. وقال غيره: معناه إذا أدركتكم الصلاةُ في مسجدٍ فصلُّوا، ولا يقل أحدكم: لا أُصَلِّي إلاَّ في مسجدي. * ثم قال جل وعز ﴿كَمَا بَدَأَكُمْ تَعُودُونَ﴾. قال مجاهد: من بُدئ سعيداً عاد سعيداً، ومن بُدئ شقيًّا عاد شقيًّا. وقال محمد بن كعب: يختم للمرء بما بُدئ به، ألاَ تَرى أنَّ السحرة كانوا كفاراً، ثم خُتم لهم بالسعادة؟ وأنَّ إبليس كان مع الملائكة مؤمناً ثم عاد إلى ما بدئ به.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.