الباحث القرآني

وقوله جل وعز ﴿فَٱلْيَوْمَ نَنسَاهُمْ كَمَا نَسُواْ لِقَآءَ يَوْمِهِمْ هَـٰذَا﴾. قال مجاهد: أي نتركهم في النَّار، كما تركوا لقاء يومهم هذا. والمعنى: فاليوم نتركهم في العذاب، كما تركوا العمل للقاء يومهم هذا. ﴿وَمَا كَانُواْ بِآيَاتِنَا يَجْحَدُونَ﴾ أي بجحودهم لآياتنا.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب