الباحث القرآني

وقوله جلَّ وعز ﴿ٱلتَّائِبُونَ ٱلْعَابِدُونَ ٱلْحَامِدُونَ ٱلسَّائِحُونَ﴾. قال الحسن: أي التائبون من الشرك، العابدون الله وحده، السائحون. رُوي عن النبي ﷺ أنه قال: "الصائمون" وقد صحَّ عن ابن مسعود. قال أبو جعفر: وأصل السَّيْح: الذَّهابُ على وجه الأرض، ومنه قيل: ماءٌ سَيْحٌ، ومنه سُمِّي سَيْحان. وقيل للصائم: سايحٌ، لأنه تاركٌ للمطعم، والمشرب، والنكاح، فهو بمنزلة السايح. * ثم قال جل وعز ﴿ٱلرَّاكِعُونَ ٱلسَّاجِدونَ﴾. أي المؤدون الفرائضَ. * ثم قال جل وعز ﴿ٱلآمِرُونَ بِٱلْمَعْرُوفِ﴾ أي بالإِيمان بالله جل وعز. ثم قال ﴿وَٱلنَّاهُونَ عَنِ ٱلْمُنكَرِ﴾ أي عن الكفر. ويجوز أن يكون المعنى: الآمرون بكل معروفٍ، والنَّاهون عن كلِّ منكرٍ. ﴿وَٱلْحَافِظُونَ لِحُدُودِ ٱللَّهِ﴾ أي العاملون بأمر الله جلَّ وعزَّ ونهيه.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب