الباحث القرآني

السابقون هم الذين سبقوا هذة الأمة وبدروها إلى الإيمان والهجرة، والجهاد، وإقامة دين اللّه‏.‏ ‏﴿‏مِنَ الْمُهَاجِرِينَ‏﴾‏ ‏﴿‏الذين أخرجوا من ديارهم وأموالهم يبتغون فضلا من اللّه ورضوانا، وينصرون اللّه ورسوله أولئك هم الصادقون‏﴾‏ ومن ‏﴿‏الْأَنْصَارِ‏﴾‏ ‏﴿‏الذين تبوأوا الدار والإيمان من قبلهم يحبون من هاجر إليهم، ولا يجدون في صدورهم حاجة مما أوتوا، ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة‏﴾‏ ‏﴿‏وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ‏﴾‏ بالاعتقادات والأقوال والأعمال، فهؤلاء، هم الذين سلموا من الذم، وحصل لهم نهاية المدح، وأفضل الكرامات من اللّه‏.‏ ‏﴿‏رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ‏﴾‏ ورضاه تعالى أكبر من نعيم الجنة، ‏﴿‏وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الْأَنْهَارُ‏﴾‏ الجارية التي تساق إلى سَقْيِ الجنان، والحدائق الزاهية الزاهرة، والرياض الناضرة‏.‏ ‏﴿‏خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا‏﴾‏ لا يبغون عنها حولا، ولا يطلبون منها بدلا، لأنهم مهما تمنوه، أدركوه، ومهما أرادوه، وجدوه‏.‏ ‏﴿‏ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ‏﴾‏ الذي حصل لهم فيه، كل محبوب للنفوس، ولذة للأرواح، ونعيم للقلوب، وشهوة للأبدان، واندفع عنهم كل محذور‏.‏
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب